كليه طب الأزهر بأسيوط
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


كل ما يخص طلبه الطب البشري من محاضرات وكتب ومراجع لجميع التخصصات
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
°•.♥.• °لا تقراء وترحل شارك معانا ولو بالرد فكلمه الشكر تجعلنا على استعداد اكبر للعطاء °•.♥.• °

شاطر | .
 

 الوصايا العشر في الممارسه الطبيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المنيب الي الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 45
العمل/الترفيه : طالب طب
رصيدي في المنتدي : 85
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   3/8/2008, 10:19 am

[size=24][/size]
[center]الوصايا العشر في الممارسة الطبية



**********

قبل سنوات عدة ظهرت في الولايات المتحدة الأمريكية ما يسمى " أزمة سوء مزاولة المهنة الطبية " تميزت هذه الفترة بازدياد حاد في عدد دعاوى المرضى ضد أطبائهم أمام مختلف المحاكم الفيدرالية ، وكان من أهم النتائج المترتبة على ذلك تغير واضح في سلوكية الأطباء تجاه مرضاهم والذي بات مبني على الشك والريبة والتردد ، كما تبع ذلك ارتفاع تكاليف تأمين الأطباء ضد الأخطاء الطبية .
أما رد الفعل فتميز بظهور ممثلين قانونيين للأطباء بحسب اختصاصاتهم مع تشكيل حلقات عمل مستمرة يشارك فيها أطباء وحقوقيون ، كما وتشكلت مجموعات عمل طبية لها وظيفة تقديم النصح لمساعدة الأطباء في حل مشاكلهم مع المرضى . ولقد احتل هذا الموضوع حيزاً هاماً وكبيراً من اهتمام المحاضرين في المؤتمرات الطبية الأمريكية .
أما في أوربا فقد بدأت أجراس الخطر تدق بعدما انتقلت عدوى الدعاوى إليها وإن كان ذلك بشكل محدود . لكن هذا الموضوع سوف يصبح في العشر سنوات القادمة قضية هامة تقلق الأطباء وتؤثر على أسلوبهم في ممارسة المهنة الطبية ، ليس فقط في أوربا وأمريكا وإنما في بلادنا .
قد لا يستطيع الطبيب أن يمنع مريضه من رفع دعوى ضده لكن من المؤكد أن بإمكانه اتخاذ التدابير التي تحول دون ذلك . هذه التدابير يمكن تلخيصها ضمن مجموعة من النصائح أطلق عليها اسم (الوصايا العشر) والتي يجب على كل طبيب أن يعرفها ويرددها ويعمل على تطبيقها بكل جدية ومثابرة وذلك من أجل الحد من ظهور الاختلاطات ومنع حدوث الأخطاء وبالتالي تقديم أفضل الخدمات الطبية للمريض ، إن إتباع هذه الوصايا سيساعد على تجنب الوقوع في المشاكل مع المرضى وعائلاتهم وبالتالي سيجنب الوقوف أمام المحاكم من جهة ، أو سيؤدي إلى التخفيف من أثر تلك الدعاوى في حال رفعها ، من جهة أخرى .
إن هدف هذا البحث هو التعرض لهذه الوصايا العشر وشرحها بالتفصيل .

***********
الاختلاط الطبي والخطأ الطبي والفرق بينهما :

عندما يزور المريض طبيبه بسبب مشكلة صحية ألمت به فإنه يأمل منه أن يضع التشخيص الصحيح لحالته وأن يعالجه المعالجة المناسبة من أجل الحصول على الشفاء التام في حالات عدة لاسيما منها في الأمراض المزمنة والمستعصية والأورام وغيرها قد يكون الشفاء التام أمراً صعباً بل وربما مستحيلاً في مثل هذه الحالات يأمل المريض أن يؤدي العلاج إلى إطالة حياته وتحسين نوعيتها . أحياناً قد يؤدي إطالة العمر إلى استمرار المعاناة ، لكن معظم الناس يقبلون هذا التحدي ، على إيقاف العلاج وتقصير العمر .
يشترط المريض على الطبيب ، كما يشترط المجتمع عليه ، أن يحقق له ما يريد على أن يكون الرض أو الأذى اللذان قد يلحقان به من خلال التطبيق المثالي لوسائل التشخيص والعلاج والمتابعة ، نفسية كانت أم جسدية أو حتى مادية ، على الحد الأدنى وضمن النسب العالمية المعروفة للاختلاطات الناتجة عن تلك المقاربة . لكن المريض وعائلته والمجتمع ككل يأملون بل ويرفضون حدوث أي خطأ طبي مهما كان نوعه .
إن هذا يدفعنا بل ويطلب منا التفريق ما بين الاختلاط والخطأ الطبي . فالاختلاط هو ضرر حتمي ، غالباً خفيف الوطأة ، سيقع على المريض بسبب الممارسات الطبية من تشخيص أو علاج ، يبقى سبب حدوثه غير معروف أو ربما غير مؤكد ، لكنه سيحدث ضمن نسب محددة بالرغم من اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة .
أما الخطأ الطبي لا يسمح بحدوثه وإذا حدث فإنه قد يسبب محاسبة أو مقاضاة للطبيب ، فالخطأ الطبي أمر غير مقبول وعندها تعتبر هذه الحالات خطأ طبياً سببها نقص الكفاءة وهي للأسف الحالة الأكثر شيوعاً والأكبر خطراً على المريض والمجتمع .
المطلوب منا اليوم أن نبذل جهداً مضاعفاً لتطوير المهنة الطبية من أجل خدمة المريض والمجتمع على أكمل وجه كذلك من أجل أن نتجنب نحن الأطباء في الوقوع في أية مشكلة مع المريض أو أهله أو مع المجتمع بشكل عام .

من أجل ذلك فإن علينا أن نستذكر الوصايا العشر في عملنا كأطباء :

**********

الوصية الأولى : العلاقة مع المريض .

- حافظ على علاقة متميزة مع مرضاك وعائلاتهم , وتعلم أن تنصت أو تنتبه إلى ما قيل أو ما أراد المريض قوله ولكن عجز عن الإفصاح عنه "ما عناه المريض فعلاً" .


الوصية الثانية : السجلات الطبية .

- لتكن أضابير المرضى مكتملة وغير ناقصة ، دون عليها كل المعلومات وأعلم أن المعلومات الغير مدونة تسقط قيمتها مهما كانت ذات أهمية عند حدوث أية مشكلة طبية . يجب تسجيل كل المعلومات ولاسيما المرضية منها على أضابير المرضى هذا بالإضافة إلى التشخيص التفريقي وأسباب وضع الاستطباب الدوائي أو الجراحي . وأعلم أنه في اللحظة التي تصبح فيه إضبارة المريض وثيقة تملكها المحكمة فإن الشكوك حول مصداقية المعلومات الواردة فيها ستثار في حال وجود شطب للمعلومات أو إضافات جانبية وإذا اضطررنا لذلك فيجب علينا ذكر سبب الإضافة أو الشطب مع وضع التاريخ الحقيقي لهذه التغيرات .


الوصية الثالثة : مبدأ "تدبير الأزمات".

- ناقش مع مريضك أو مع عائلته إذا لزم الأمر فوراً ودون أي تأخير أي اختلاط أو أية مشكلة قد تطرأ أثناء سير المرض و خاصة أثناء العلاج .
- تعلم أن تفهم مبدأ " تدبير الأزمات " وكيف تتعامل معه بل وكيف تتقنه باتت المشافي الكبيرة في الولايات المتحدة وأوربا تملك ما يسمى " قسم تدبير الأزمات" بالإضافة إلى إبلاغ بقية المسؤولين في المشفى (المحامي المختص، مسؤول التأمين الطبي،المدير الإداري والطبي ) كما يجب على الطبيب إبلاغ المريض أو ذويه بالمشكلة التي حدثت وبالأخطار التي قد تنشأ عنها ، مؤكداً في نفس الوقت عزمه على إيجاد الحلول المناسبة .


الوصية الرابعة : موافقة المريض على كل خطوة علاجية / استقصائية .

- انتبه إلى ضرورة أخذ موافقة المريض على المعالجة ولكن بعد إطلاعه وبدقة على الحالة المرضية وأسلوب العلاج و الاختلاطات التي يمكن أن تحدث .
- إن 30% من الدعاوى كان سببها ادعاء المريض أن ما قدم له من إيضاحات حول حالته المرضية وأسلوب العلاج و الاختلاطات التي قد تحدث كانت غير واضحة أو كانت ناقصة .


الوصية الخامسة : طوّر نفسك..

- اهتم أكثر بمستواك العلمي وراعي ضرورة متابعة التطورات في مجال اختصاصك وتابع الدورات والمؤتمرات الطبية ـ
"لا تكن الأول الذي يتخلى عن كل ما هو قديم ولا تكن الأخير الذي يتبنى كل ما هو حديث ".
إن العلوم الطبية في تطور مستمر وهناك طرق حديثة وتغيرات كثيرة ، لكن تبقى الطرق التقليدية هي الأكثر أمانة لكونها مجربة ولسنوات طويلة ، لكن الطبيب الناجح هو الذي يستطيع أن يختار الجديد لمرضاه ، فالطبيب المثالي هو الذي يهتم بمستواه العلمي ويعمل على تطويره ولا يسمح لهذا المستوى أن يتخلف عن الركب والتقدم .


الوصية السادسة : أخلاقيات المهنة .

- حافظ على تقاليدك ومبادئك الأخلاقية ، حتى في زمن تغيرت فيه المبادئ وتشوهت التقاليد .
إن الضغوط المادية التي يعيشها المجتمع ، والأطباء منهم ، قد تغري البعض بممارسات طبية غير أكاديمية أو غير أخلاقية ، كالتسرع في وضع التشخيص دون إجراء التقصي الكافي , أو ـ وهو الأخطر ـ التسرع في وضع استطباب العلاج ، لاسيما الجراحة ، بغية الكسب المادي .


الوصية السابعة : وفر لنفسك دعماً طبياً .

- ابحث عن الاحتكاك الدائم مع بقية الزملاء واغتنم الفرص للتحدث إليهم وتحسين العلاقات الشخصية معهم وراعي دوماً علاقات متميزة مع المؤسسات الطبية المختلفة مثل الجمعيات العلمية ونقابات الأطباء ووزارة الصحة والتعليم العالي وغيرها . إن مثل هذه العلاقات المتميزة ستساعد كثيراً في حال حدوث أية مشكلة إذ سيقف الكثيرون إلى جانب الطبيب .


الوصية الثامنة : اشعر بمعاناة مريضك .

- أشعر بشعور المرضى فافرح لفرحهم وتألم لألمهم . أكثر ما يؤلم المريض ويفقده الثقة بطبيبه هو إحساسه أن هذا الطبيب لا يتفهم معاناته ولا يحس بها بل وربما يتجاهلها .


الوصية التاسعة : ضع المريض في صورة الكلفة المادية للعلاج .

- تفهم الحالة المادية للمريض واجعل أسلوب ممارستك للطب متناسبة مع هذه الحالة .
إن المغالاة في طلب التحاليل المخبرية والفحوص الشعاعية تجعل المريض يتهرب من إكمال العلاج كذلك الأمر في كتابة الوصفات الطبية الغالية الثمن كما ويجب أن نكون دقيقين في وضع استطبابات الجراحة وإعلام المريض بالتكاليف الجراحية الضرورية وحتى الإضافية منها والتي قد تصبح مؤكدة في حال فشل الجراحة أو حدوث أي اختلاط .


الوصية العاشرة : كن على أهبة الاستعداد دائماً .

- لتكن لديك الجرأة على اتخاذ القرار بالعودة إلى حيث جئت أو إلى حيث طلبت حتى ولو كنت قد عدت من عملك للتو بعد يوم مرهق ووصلت لباب منزلك . يجب أن يكون الطبيب مستعداً نفسياً وجسدياً للذهاب لرؤية مريضه كلما دعت الحاجة لذلك .
إن كثيراً من المشاكل الطبية سببها عدم ذهاب الطبيب لرؤية مريضه واعتماده على طلاب الدراسات أو الأطباء المقيمين .


************
الخلاصة :

أولاً : يجب أن يعود الطبيب لأخلاقيات المهنة الحقيقية .
ثانياً: يجب أن تتاح له الفرصة لأن يتعرف على كل ما هو حديث ويتبع الدورات التعليمية الضرورية .
ثالثاً: أن يعمل المجتمع لتحسين وضعه المادي !!!!!!!!! .
رابعاً : من الضرورة بمكان رفع مستوى الثقافة الطبية عند الناس !!!!!!!! وتحسين القوانين الطبية وإقرار مبدأ التأمين الصحي !!!!!!!!!!.

************

منقول للافاده..............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المنيب الي الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 45
العمل/الترفيه : طالب طب
رصيدي في المنتدي : 85
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   3/8/2008, 10:24 am


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

في البدايه احب اشكركم جميعا واشكر الاخ مدير المنتدي
واتمني اني اشوف منتدي طب الازهر باسيوط من اكبر المنتديات الطبيه
واعرفكم بنفسي
انا محمد زميلكم في طب الازهر
اللي شرف لينا انه نكون منه
بس انا طب ازهر القاهره
ودي اول مشاركه ليا هنا انا شفت انه الموضوع مفيد
ويا رب الموضوع يعجبكم وتستفيدوا منه وربنا يوفقكم
وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خارج نطاق الخدمه
 
 
avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 59
العمر : 28
الفرقه : الرابعه
رصيدي في المنتدي : 62
تاريخ التسجيل : 30/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   9/6/2009, 9:51 am

شكرا دكتور محمد علي موضوعك الجميل
وان شاء الله نكون عند حسن ظنك ونقدر كلنا مع بعض نطور المنتدي حتي يكون شء مشرف لينا جميعا ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المنيب الي الله
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 45
العمل/الترفيه : طالب طب
رصيدي في المنتدي : 85
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   9/6/2009, 4:22 pm

خارج نطاق الخدمه كتب:
شكرا دكتور محمد علي موضوعك الجميل
وان شاء الله نكون عند حسن ظنك ونقدر كلنا مع بعض نطور المنتدي حتي يكون شء مشرف لينا جميعا ان شاء الله

شكرا اخي علي مرورك وردك علي الموضوع

وان شاء الله كلنا هنا نقدر نفيد ونستفيد من بعض

وربنا يوفقنا جميعا الي ما يحب ويرضي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
د/حسن الشريف
 
 
avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 753
العمر : 31
الفرقه : السادسه
رصيدي في المنتدي : 2666
تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   11/6/2009, 1:41 pm

المنيب الي الله كتب:

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

في البدايه احب اشكركم جميعا واشكر الاخ مدير المنتدي
واتمني اني اشوف منتدي طب الازهر باسيوط من اكبر المنتديات الطبيه
واعرفكم بنفسي
انا محمد زميلكم في طب الازهر
اللي شرف لينا انه نكون منه
بس انا طب ازهر القاهره
ودي اول مشاركه ليا هنا انا شفت انه الموضوع مفيد
ويا رب الموضوع يعجبكم وتستفيدوا منه وربنا يوفقكم
وشكرا

شكرا دكتور محمد
علي الموضوع الجميل ده ونورتنا في المنتدي
واهلا بيك وبكل اخوانا في طب ازهر القاهره وفي كل كليات الطب
شكرا مره تاني علي الموضوع الرائع ربنا يباركلك ويجعله في ميزان حسناتك
التوقيع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amar
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 16
العمر : 29
الفرقه : رابعة
رصيدي في المنتدي : 16
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الوصايا العشر في الممارسه الطبيه   26/7/2009, 10:32 am

مشكور يا محمد على هذا الموضوع القيم ده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الوصايا العشر في الممارسه الطبيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كليه طب الأزهر بأسيوط :: منتديات عامه :: كليتنا الحبيبه...طب الازهر-